القائمة الرئيسية

الصفحات

قام بضربه أثناء فورة غضب.. أب يقتل ابنه الرضيع في السويد

 قام بضربه أثناء فورة غضب.. أب يقتل ابنه الرضيع في السويد




في يوليو من العام الماضي ، تم استدعاء الشرطة إلى عنوان منزل في شرق سورملاند بعد أن قام والد بضرب ابنه وهزه حتى الموت. وتم إخلاء الطفل على الفور بطائرة مروحية ، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة.




واعتقلت الشرطة الأب فيما بعد بشبهة الاعتداء الجسيم والقتل مع سبق الإصرار بعد وفاة الرضيع. من جانبه ، نفى الرجل أي تورط له في وفاة الطفل ، لكن المدعي العام مي ليندهولم ، يعتقد أنه صدم الطفل بشدة لدرجة أنه أصيب بتلف شديد في الدماغ ، مما أدى إلى وفاته.




قال ليندهولم إن هناك الكثير من الأدلة الشفوية والمكتوبة على أن الأب وحده هو الذي فعل ذلك. هذا الدليل قاطع ويجب أن يدان الأب بارتكاب هذه الجريمة النكراء.




والجدير بالذكر أنه في البداية كان هناك مشتبه به آخر في القضية. لكن تم شطب اسم هذا الشخص ولم يعد يشتبه في ارتكابه الجريمة.

author-img
بقلم محمد الشبكشى شاب مصرى مقيم بالسويد . أعمل في المجال الإعلامي والكتابة والتصميم ، منذ ١٠ سنوات ، ومن خلالها حصلت على الكثير من الخبرة والمعرفة في نواحى متعددة .ولى العديد من مقالات الرأي في المواقع والصحف العربية , أهتم بالمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد في عالم الاخبار السويدية المحلية والاخبار العالمية وتعلم اللغات .

تعليقات


يمكنك الان متابعتنا علي باقي منصات التواصل الاجتماعى

التنقل السريع
    اهلا وسهلا بكم فى موقع عرب السويد
    اعلان

    إغلاق الاعلان